القائمة الرئيسية

الرئيسية

القوانين العربية

بيانات صحفية

أتفاقيات عامة

ورش عمل

دورات تدريبية

مؤتمرات و ندوات

الأرشيف الصحفى

تقارير و إصدارات

الشبكة العربية للتسامح

أتصل بنا

   البحث


   أستفتاء
ما رأيك فيما تقدمه المنظمة من أنشطة للمجتمع المدنى ؟

مميزة
مهمة
جيدة
عادية
لا أهتم



نتائج
تصويتات

تصويتات 500
قوانين الدول العربية

إعلان اليونيسكو بشأن مبادئ التسامح - بيانات صحفية - الصور - أوراق المحاضرين - الأخبار - ميديا

 

المنظمة العربية للإصلاح الجنائي والشبكة العربية للتسامح

تنظمان الدورة التدريبية الأولى والثانية لإعداد مدربين حول التسامح

 

تعقد المنظمة العربية للإصلاح الجنائي بالتعاون مع الشبكة العربية للتسامح الدورة التدريبية الأولى والثانية على التوالي لإعداد مدربين حول التسامح والذي تنعقد الدورة الأولى من 2 نوفمبر وحتى 4 نوفمبر 2008 بمدينة شرم الشيخ كما تنعقد الدورة الثانية من 6 نوفمبر وحتى 7 نوفمبر 2008 بمقر المنظمة العربية للإصلاح الجنائي بالقاهرة.

وسوف يحاضر في هذه الدورات كل من: [الأستاذ/ محمد منيب المحامى بالنقض ومستشار تدريب، والأستاذ/ أحمد سميح مدير مركز أندلس لدراسات التسامح، والدكتورة/ نهى بكر الأستاذة بالجامعة الأمريكية، والدكتورة/ حنان الشاذلي رئيس الجمعية المصرية لدعم الإرشاد النفسي] وتسعى التدريبات إلى تحقيق العديد من الأهداف منها:

أولاً: العمل على مناهضة كافة أشكال ومظاهر العنف والتعصب على المستويين الرسمي والشعبي في الأقطار العربية، وإشاعة ثقافة السلم المجتمعي والتسامح والتقاليد الديمقراطية الحقيقية.

ثانياً: التأكيد على أن جوهر التسامح قائم على مبدأ الحق في الاختلاف، لذا لا بد من التأكيد على احترام هذا الحق، تطبيقه على أرض الواقع، والدفاع عن استمراره وتغذية ثقافة الاختلاق ودعم جوانبها الإيجابية.

ثالثاً: الدعوة إلى توسيع هوامش الحريات العامة باعتبارها عاملا أساسيا من عوامل تثبيت الحقوق الأساسية التي ترتكز على قيمة التسامح، وفي مقدمتها الحق في المعتقد، دينياً كان أو غيره، والحق في حرية الرأي والتعبير عنه، والحق في التنظيم النقابي والتجمع السلمي والتعددية السياسية.

رابعاً: دراسة القوانين والتشريعات في الدول العربية واختبار مدى تطابقها مع قيم التسامح والمساواة ونبذ التمييز على كافة المستويات.

خامساً: العمل على توجيه الخطاب الديني حتى يكون رافداً أساسياً في تعميم ثقافة التسامح وقيمه، والدعوة لنبذ كافة أشكال التحريض ضد المختلِف، ونبذ التشدد والتطرف العقائدي والمذهبي.

سادساً: التأكيد على وجوب إنصاف المرأة، وإلغاء كافة أشكال التمييز ضدها، وتمكينها من كل حقوق المواطنة، لأن ذلك حق أصيل من حقوقها الأساسية كإنسان، وهدف رئيسي من أهداف ثقافة التسامح، وحتى تكون المرأة قادرة على الإسهام في نشر هذه الثقافة وقيمها وتأصيلها في المجتمع، لا بُدَّ من تمكينها من تلك الحقوق أولاً.

سابعاً: استثمار أدوات الإعلام المختلفة بشكل أمثل، لتنمية رأي عام مضاد للنزعات المتشددة أياً كان نوعها أو مصدرها، من خلال إشاعة ثقافة الحوار، والقبول بالاختلاف.

ثامناً: العمل على القضاء على كافة أشكال التعصب الحزبي، وأشكال التحريض ضد المختلف سياسياً، وذلك بمراجعة التربية والتثقيف الحزبيين،اللذين ساهما بشكل رئيس في توليد مظاهر اللاتسامح السياسي.

تاسعاً: دعوة منظمات المجتمع المدني في الوطن العربي إلى زيادة اهتمامها في تعميم ثقافة وقيم التسامح، ومحاربة كافة مظاهر التعصب، وأشكال التمييز، ونقد وتصويب أداء السلطات باتجاه الحفاظ على حقوق الإنسان.

عاشراً: النضال من أجل إعادة النظر بعمليات التنشئة الاجتماعية، والدعوة لتبني برامج تنمي ثقافة التسامح داخل الأسرة أولاً، والمدرسة والجامعة ثانياً. ولن يتم ذلك بدون تعديل جوهري في النظام التعليمي، وبخاصة في المراحل الأساسية، مع التأكيد على تنمية ثقافة التسامح لدى الطلبة، وتطوير مناهج الدراسة وطرائق التدريس، بما يتناسب وتحقيق هذه الأهداف.

المنظمة العربية للإصلاح الجنائي                                                  الشبكة العربية للتسامح

 

 
 
جميع الحقوق محفوظة لصالح المنظمة العربية للإصلاح الجنائى © 2007